الجمعة 28 أبريل 2017 - 09:00إتصل بنا |
ولاية أمن فاس تواصل حملاتها الأمنية على البؤر الإجرامية

الكاتب : ا/م/ج | 18/04/2017 21:39 | التعليقات : 0

ولاية أمن فاس تواصل حملاتها الأمنية على البؤر الإجرامية


لا تزال ولاية أمن فاس تواصل حملاتها الأمنية على البؤر الإجرامية بالمناطق الأربعة التابعة لها، والتي تندرج في إطار خطة عمل ترمي إلى محاربة الجريمة بكل أنواعها، وتستهدف توقيف المتورطين في أعمال مخالفة للقانون أو مبحوث عنهم في شتى أنواع الجرائم ، وفي هذا الإطار، وفي مجال مكافحة جرائم الاتجار في المخدرات والمؤثرات العقلية، شنت عناصر الشرطة للمنطقة الثانية فاس الجديد دار دبيبغ، وكرا لأحد مروجي الأقراص المهلوسة بحي عوينات الحجاج، بعد رصده بناءا على تحريات في الموضوع.

وحسب مصدر أمني، فإنه بعد التحريات الميدانية وجمع المعطيات الأولية تم تحديد تواجد المشتبه فيه الذي تم إلقاء القبض عليه، وهو من ذوي السوابق القضائية في مجال الاختطاف، الاحتجاز والاغتصاب، تعدد السرقات، وحمل السلاح الأبيض بدون مبرر قانوني.

وكشف المصدر، أن عملية تفتيش الغرفة أسفرت عن إيقافه رفقة فتاتين متلبسين بالفساد، كما ضبطت بحوزته على علبة حلويات بداخلها 34 قرص مهلوس من نوع “اكستازي”، و03 سكاكين من الحجم الصغير.

أما عناصر الشرطة التابعة للمنطقة الرابعة ببنسودة، فقد تمكنت من إيقاف شخص رفقة فتاة، وهما في حالة سكر، كانا على متن سيارة بمكان مظلم بعدما اشتبه في أمرهما، وعند إخضاعهما للجس الوقائي وكذا التفتيش الدقيق للسيارة، تم العثور على كمية من المخدرات الصلبة تزن 3 غرام مخبأة بداخل  علبة سجائر، وكذا 3 قطع من مخدر الشيرا.

و بعد البحث الأولي مع المعنيان بالأمر، وفق ذات المصدر، تبين أن أحدهما من ذوي السوابق القضائية في مجال الضرب والجرح، حيازة وترويج المخدرات الصلبة.

من أجل تعميق البحث، تم وضع المشتبه فيهم تحت تدابير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة.