الاثنين 29 ماي 2017 - 06:35إتصل بنا |
شبهة التعيينات المشبوهة تلاحق المدير الجهوي للصحة ببني ملال

الكاتب : J/ MPR | 01/02/2017 22:48 | التعليقات : 0

شبهة التعيينات المشبوهة تلاحق المدير الجهوي للصحة ببني ملال


شبهة التعيينات المشبوهة تلاحق المدير الجهوي للصحة ببني ملال

بعدما وافق على انتقاله من آسفي إلى بني ملال، هل سيعين المدير الجهوي للصحة بجهة ببني ملال - خنيفرة مرة أخرى متصرف ذو سوابق بمنصب رئيس الشؤون الادارية بالمستشفى الاقليمي الجديد بخنيفرة ؟

بناء على موافقة المدير الجهوي للصحة بجهة بني ملال - خنيفرة، انتقل من آسفي إلى بني ملال، منذ حوالي شهرين تقريبا، متصرف سبق وأن اتخذت في حقه وزارة الصحة عقوبات تأديبية تمثلت في إعفائه من منصب رئيس قطب الشؤون الادارية وكذا توقيفه عن العمل لمد ة ستة أشهر، وذلك جراء  تورطه في الاختلالات المالية والادارية التي عرفها حيناها المستشفى الاقليمي بآسفي.

انتقال هذا المتصرف إلى جهة بني ملال خنيفرة جعل عددا من جمعيات المجتمع المدني والشغيلة الصحية بالجهة تعبر عن خشيتها من أن يكون من وراء ذلك نية مبيتة لمنحه احدى مناصب المسؤولية المحلية، وذلك بالنظر إلى سابق اشتغاله إلى جانب المدير الجهوي بالمستشفى الاقليمي بآسفي، وكذا تواجد عدد من مناصب المسؤولية الشاغرة محليا، والتي من ضمنها منصب رئيس قطب الشؤون الادارية بالمستشفى الاقليمي الجديد بخنيفرة، الذي سيحال مسؤوله الحالي على التقاعد في غضون الاشهر القادمة، هذه المناصب التي يتم الترشح لها والحسم فيها محليا من طرف المدير الجهوي دون المرور عبر الادارة المركزية لوزارة الصحة.

ويذكر أن نفس المتصرف كان على وشك الظفر، خلال يونيو المنصرم، بأحد مناصب المسؤولية الهامة التابعة لنفس الجهة والتي يتم الترشح لها وطنيا، والمتعلق برئيس المصلحة الادارية والاقتصادية الاقليمية لمندوبية الصحة بخنيفرة، حيث تم قبول ترشحه بالخطأ من طرف وزارة الصحة لاجتياز المباريات الشفاهية بمفرده، ليتم بعد ذلك اقصاءه بعد الضجة الاعلامية التي أثارتها حينها وسائل الاعلامية المحلية والوطنية.

وقد سبق للمدير الجهوي للصحة الذي تم تعيينه خلال شهر أبريل المنصرم بجهة بني ملال - خنيفرة، أن واجه، حينما كان مندوبا للصحة بالجديدة، احتجاجات نقابية شديدة بخصوص ما أسموه بالتعيينات المشبوهة، وذلك على خلفية تعيين متصرف بمنصب رئيس قطب الشؤون الادارية بالمستشفى الاقليمي بالجديدة، والذي سبق له هو الآخر وأن اتخذت في حقه وزارة الصحة عقوبات تأديبية حينما كان يشتغل بمندوبية الصحة بكلميم قبل أن ينتقل إلى نظيرتها بالجديدة.