الاثنين 29 ماي 2017 - 06:27إتصل بنا |
المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بخريبكة تنظم النسخة الثالثة من أيام الطاقات المتجددة

الكاتب : سعيد العيدي / أنباء مغرب الجهات - خريبكة | 28/04/2017 20:19 | التعليقات : 0

المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بخريبكة تنظم النسخة الثالثة من أيام الطاقات المتجددة


 المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بخريبكة تنظم النسخة الثالثة من أيام الطاقات المتجددة

  خريبكة: سعيد العيدي

نظمت المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية من خلال طلبة مسلك هندسة الطرائق والطاقة والبيئة وأساتذة شعبة الطرائق فعاليات النسخة الثالثة من أيام الطاقات المتجددة خلال يومي 26و27 أبريل 2017 تحت شعار : "تخزين الطاقة : عامل تحول طاقي مستدام بالمغرب".  حضر أشغال النسخة الثالثة السيد أديب الجنان مدير المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية والسيد علي باجا عميد الكلية المتعددة التخصصات بخريبكة والسيد بلال السعيد مدير الأبحاث والتنمية ونائب المدير العام للمكتب الشريف للفوسفاط OCP إلى جانب السادة الأساتذة والطلبة المهندسين ورؤساء بعض المصالح الخارجية ورجال الإعلام والصحافة.

وفي كلمة مدير المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية الأستاذ أديب الجنان الذي بين في مستهلها أن تنظيم هذا الحدث العلمي يندرج في سياق ازدياد الوعي، على المستوى العالمي، بمدى أهمية دور الطاقات المتجددة، في أفق اقتراب النهاية الحتمية، لعصر البترول والغاز، مما يحتم على حكومات مختلف الدول تغيير سياساتها الطاقية، والاستثمارية من أجل دفع وتنمية الطاقات البديلة التي تحترم البيئة.

ويندرج أيضا على المستوى الوطني، في سياق البحث الدؤوب الذي يقوم به المغرب في سبيل الخروج من التبعية الطاقية المكلفة، التي تؤثر تأثيرا كبيرا على توازناته الاقتصادية والمالية. وتجدر الإشارة في هذا الباب أن الفاتورة الطاقية للمغرب تجاوزت 26 مليار درهم.

ومنذ بضعة سنين وضع المغرب برامج طموحة غايتها الاستعمال العقلاني للطاقات المتجددة وغير القابلة للنضوب : كالطاقة الشمسية والريحية، وهكذا بلغت الاستثمارات الوطنية في هذا المضمار 200 مليار درهم مع ما يستتبعه هذا الأمر من إمكانيات كبيرة لخلق تسعة آلاف منصب شغل في أفق 2020 .

إن المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بخريبكة بتنظيمها لمثل هاته الملتقيات و التظاهرات العلمية يقول الأستاذ أديب الجنان ومن خلال التكوين والمعرفة تعبر عن انخراطها القوي في دعم المبادرات التي أعطى انطلاقتها صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده.

أما كلمة الأستاذ الباحث بالمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية الأستاذ القاديري الصديق الذي توجه

السيد عميد الكلية المتعددة التخصصات

السيد مدير البحث و نائب رئيس مجموعة OCP

السادة و السيدات الأساتذة

السادة و السيدات موظفو المدرسة

أيها الطلبة، أيها الحضور الكريم

اسمحوا لي في البداية أن أتوجه بالشكر و التقدير و الإحترام للسيد الرئيس الذي تشرفنا بحضوره و الذي ما فتئ يشجع تظاهرات البحث العلمي و الأيام الدراسية.

كما نشكر السيد المدير الذي وفر لنا كل الوسائل البشرية و المادية واللوجستيكية لإنجاز هذا اليوم.

أشكر كل من ساهم في تنظيم هذا اليوم من أساتذة و إداريين و طلبة. و أوجه شكرا خاصا لأساتذة شعبة هندسة الطرائق و طلبة مسلك هندسة الطرائق، الطاقة و البيئة لما بذلوه من جهد لإنجاح هذا اليوم.

كما لا ننسى الأساتذة الذين شرفونا بالحضور و الذين تكبدوا عناء السفر لإلقاء محاضراتهم القيمة في مجال الطاقات المتجددة حول موضوع "تخزين الطاقة، قاطرة انتقال طاقي مستدام في المغرب" .

اليوم سنتحدث إن شاء الله عن موضوع حساس وذي أهمية مستقبلية كبيرة في التنمية المستدامة لوطننا.

كما تعلمون يعد بلدنا من بين الدول الإفريقية الرائدة في بناء استراتيجية وطنية للنهوض بقطاع  الطاقات المتجددة خاصة الطاقة الشمسية، ويحاول أيضا التقدم في مجال طاقات الهواء، والماء و الكتلة الإحيائية la biomasse. فقد أفاض الله سبحانه و تعالى على أرضنا خيرات في هذه المجالات.  فدراية منا  بإمكانيات و قدرات بلدنا، يجب علينا أن نعمل سويا  على تشجيع مثل هذه الأيام العلمية للوقوف على أخر المستجدات و تشجيع البحث العلمي و الاستثمار في الطاقات المتجددة. فقد تم تصنيف المغرب في المرتبة الثانية بعد أمريكا من حيث جاذبيته للاستثمارات في مجال الطاقات المتجددة. فنحن نسمع حاليا عن إطلاق مشروع استغلال طاقة الرياح بقدرة ٨٥٠ ميغاواط وعن مشروع إطلاق الشطر الثاني و الثالث لمحطة وارززات لاستغلال الطاقة الشمسية بقدرة 300 ميغاواط، كما أن المغرب متقدم في إطار تطبيق مخططه الهادف إلى رفع حصة الطاقات المتجددة في إنتاج الكهرباء إلى 42 بالمائة في أفق 2020.

و يقينا منا أن تكوين الأطر المغربية المتخصصة هو الأساس لتحقيق هذه الأهداف، فإن المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بخريبكة تنخرط في هذا المجال حيث تتوفر على مسلك هندسة الطرائق، الطاقة و البيئة يتخرج منه أزيد من ٣٠ مهندس دولة سنويا.  في هذا المسلك يلقن الطالب المهندس أن عالم الصناعة لم يعد يتجاهل الجوانب البيئية لأي عملية  تحول فيزيائية، أو كيميائية أو بيولوجية للمادة. فيجب عليه أن ينتج بأقل تلوث مع توفير و ترشيد استخدام الطاقة. و في هذا الإطار يدرس الطالب مبادئ الطاقات المتجددة كبديل ناجع لتقليص الاعتماد على الطاقة المستوردة و الحفاظ على البيئة من الغازات الدفيئة.

گي لا أطيل عليكم، أعرب عن أملي في تحقيف الهدف المنشود من تنظيم هذه النسخة الثالثة، راجيا من العلي القدير أن يوفقنا لما فيه خير و ازدهار هذا البلد.

و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

أما كلمة الطالب محمد العلمي المنسق العام لأيام الطاقات المتجددة وطالب السنة الرابعة هندسة الطرائق الطاقة والبيئة بالمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية  أعرب في البداية نيابة عن زملائه في اللجنة المنظمة عن ترحيبه بكل الضيوف والمشاركين والتي تعكس مشاركتهم هاته اهتمامهم الكبير للأنشطة المنظمة من طرف الطلبة المهندسن بهنالطرائق، الطاقة والبيئة وخاصة بحدث أيام الطاقات المتجددة في نسخته الثالثة، حيث يواكب تطلعات المغرب كونه رائدا في الحد من التغيرات المناخية

ولعل تنظيم أيام الطاقات المتجددة لهذه السنة والمنظم تحت شعار" تخزين الطاقة مرحلة انتقالية طاقية مستدامة بالمغرب"، فرصة سنوية للتبادل وخلق شراكات للبحث العلمي وتكوين الطلبة، بالإضافة إلى انفتاحها على الاستراتيجيات المعتمدة وطنيا ودوليا لتطوير الطاقة الطاقية

وتم خلق العديد من الورشات أطرها أساتذة باحثون متخصصون